كلمة السيد العميد الدكتور صباح محمد ملكط :

 بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين

مرحبا بكم جميعا…..

المعهد التقني السماوة هو إحد معاهد جامعة الفرات الاوسط التقنية والتي تهدف إلى أن تكون منارة للفكر والمعرفة الإنسانية, وأن تساهم بمسيرة التقدم والرقي بهذا الوطن المعطاء عن طريق التّميز بين الجامعات التقنية على جميع المستويات المحلية والإقليمية والعالمية. فجامعة الفرات الاوسط التقنية تعمل على أن لا تكون مجرد ناقل للتراث العلمي والثقافي فقط ولكنها تسعى إلى ربط هذا التراث في مستجدات العصر والتطور السريع من خلال ربط جميع البرامج بالكلية والمعاهد التقنية بالواقع العملي وتهيئة بيئة تعليمية متميّزة تعتمد على أحدث الوسائل التقنية التعليمية والشراكة المجتمعية ويعتبر المعهد التقني سماوة بشتى اقسامه من الركائز الأساسية لاقتصاديات البلد والذي يسعى من خلالها لاستيعاب المتطلبات البشرية المتزايدة وبذلك يظل الدور الاداري والهندسي والصحي القائم على الاقتصاد المعرفي هو المصدر الدائم لتنوع مصادر الطاقة المتجددة وتنمية الموارد البشرية، فالمعهد التقني سماوة له دور كبير في تأهيل الفنين الذين يعتبرون من أهم روافد النهوض بالصناعة والصحة ، ومع تطور التقنية نجد أن هناك بعض التغيرات التي تطرأ في مهنة الادارة والهندسة والصحة بما يفي بالمتطلبات العصرية الحديثة ، وهنا يبرز أهمية وضع الاستراتيجيات والخطط التي تصب في خدمة المجتمع سواء كان ذلك من خلال تأهيل الكادر التقني علي الأساليب العصرية أو عن طريق تفعيل الدور البحثي العلمي. فقد اعتمدت جامعة الفرت الاوسط في وضع خططها علي أحدث المعايير العالمية الحديثة و القائمة علي المتطلبات الوطنية الحالية وقد تم ذلك من خلال وضع أهداف قائمة علي أحدث الأساليب الدولية في الجودة النوعية لمخرجات التعليم الهندسي والصحي التي تخدم سوق العمل وكذلك تخدم دور البحث العلمي الذي يفتح آفاق جديدة في مجالات الصناعة وخلق فرص وظيفية جديدة أمام الجيل الصاعد، فنجد مثلا في مجال الهندسة أن هناك أمثلة كثيرة عن تجارب تنبع من أفكار بسيطة وفي مجال الصحة والتمريض هي من تضمن افضل الخدمات التى تقدم الى المجتمع لما تتسم به من العطاء بلا حدود وان مقدم الخدمة لابد ان يتسم بالهدوء والاخلاق والعلم والاحترام لأنه يتعامل مع اضعف انسان وهو المريض الذي يحتاج قبل الدواء ابتسامة يحتاج ان يشعر بالطمأنينة وان يرى الامل في عيون من يقومون بمعالجته.

وفقنا الله لخدمة عراقنا الجديد وهو يرفل بالعز والكرامة ومن الله نستمد العون والسداد

جميع الحقوق محفوظة لجامعة الفرات الاوسط التقنية - المعهد التقني السماوة / تصميم : شعبة الحاسبة والانترنت - علاء عبد علي - 2017